آباء التلاميذ بتكماطين: مشروع الثانوية يراوح مكانه منذ 2013

قال رئيس رابطة آباء التلاميذ في قرية تكماطين بولاية اترارزة محمد لمين ولد صيار إن مشروع بناء إعدادية بالقرية وتحويله لاحقا إلى مشروع ثانوية، لا يزال يراوح مكانه منذ العام 2013، بالرغم من اكتمال  إنجاز 80% تقريبا.

وأوضح ولد صيار في رسالة بعث بها إلى موقع تكنت أن آباء التلاميذ تقدموا بالعديد من الشكاوى، إلا أن "المقاول أصبح يبرر عدم إمكانية إكمال المشروع بأن الشركة المنفذة (الوكالة الموريتانية لتنفيذ الأشغال ذات النفع العام) آمكستيب لم تعد موجودة بعد أن تمت تصفيتها إثر عجزها عن أداء التزاماتها".

وأضاف: "الواقع أن هذه الوكالة بالفعل تم دمجها مع وكالة الدراسات ومتابعة المشاريع (أنسب) والتي أصبحت معنية بتنفيذ المشاريع بعد أن كانت تقوم بمتابعة المشاريع دون تنفيذها، وقد صادقت الحكومة على هذا الدمج في اجتماعها يوم الخميس 14/02/2019".

ولفت إلى أن مدير وكالة أنسب "أكد لممثل رابطة آباء التلاميذ خلال لقاء جمعهما أن مشروع إعدادية تكماطين ليس من ضمن المشاريع غير المكتملة التي استلمتها وكالته من (آمكستيب) بعد دمجهما معا بالتاريخ المذكور أعلاه". 

وأشار إلى أن مكتب الآباء ومنذ خمس سنوات "يستغل أقساما معارة ومقرا للكفالة ومخزنا تابعا لمدرسة همدان الابتدائية، كما يؤجر عدة مساكن متواضعة لاستخدامها كقاعات دراسية".

واعتبرت الرسالة أنه "أمام هذه الوضعية الصعبة التي ينضاف إليها أحيانا تقص حاد في الأساتذة بدأ بعض الأسر التي يفترض أن تكون مستفيدة من هذه الإعدادية في النزوح إلى المدينة، وحتى تاريخ كتابة هذه الأحرف فإن القضية ظلت تراوح مكانها".

آخر تحديث: 27-05-2021 | 09:22

هاشتاك تكماطين مشروع

شارك

حرره

أحمدو سالم أحمد ميح

مسؤول قسم المقابلات

قصص ذات صلة

توقيع اتفاقيات لتمويل 400 مشروع نسوي بموريتانيا

موريتانيا تفوز بتمويل فرنسي لبحوث الهندسة الصناعية

الحكومة تعد برفض أي مشروع يؤثر على البيئة

فيديو الأسبوع