آخر تطورات مشروع بناء طريق نواكشوط - بمبري

تتواصل الأشغال بوتيرة متسارعة لإكمال إنجاز مشروع مقطع (نواكشوط - بمبري)، قبل انتهاء الأجل المحدد لذلك رسميا، وهو نهاية شهر يونيو الجاري، الذي تبقى منه ثمانية أيام فقط.

ويقول مراسل موقع تكنت إن الأشغال لا تزال متواصلة في المشروع، حيث وصلت مرحلة وضع مادة الإسفلت، صباح اليوم الاثنين 22 يونيو 2020، الكلم 60 شمال روصو، في حين تواصل فرق ثانية بناء الصالات، بينما تعمل فرقة ثالثة على عملية جرف الطريق القديم وتسوية التربة ودكها، على مستوى 13 كلم المتبقية حاليا.

ونفى مراسلنا الشائعات المتداولة على شبكات التواصل الاجتماعي منذ ساعات، بشأن اكتمال إنجاز المشروع، مشيرا إلى أن أشغال بناء الطريق متواصلة، ويتوقع أن تكتمل خلال أسابيع.

ويشرف على إنجاز المشروع شركة SOGEA SATOM الفرنسية، بتمويل من طرف الاتحاد الأوربي، يصل 44.5 مليون دولار أمريكي.

وشرعت الشركة في أشغال بناء 98 كلم من هذا الطريق شهر يونيو 2018، حيث تستمر الأشغال فيه 27 شهرا.

وأعلنت بعثة الاتحاد الأوروبي في موريتانيا، في الـ25 نوفمبر 2017، استئناف الأشغال في مشروع إعادة ترميم 98 كلم، بدء من بلدية بمبري 47 كلم شمال روصو، وصولا إلى الكلم 145.

وقالت البعثة في بيان نشرته على موقعها الرسمي، إن هذا المشروع يعتبر أهم مشروع للاتحاد الأوربي على مستوى موريتانيا من ناحية التمويل.

ويمثل إنجاز طريق روصو نهاية عقود من معاناة المسافرين على هذا الطريق الحيوي، الذي تسبب في وفاة وإصابة المئات، خلال سنوات قليلة.

وواجه إنجاز الطريق منذ 2014 تعثرات كثيرة، قبل الإفراج عن التمويل 2017، بعد حراك شعبي احتجاجي، في نواكشوط وتكنت وكرمسين، استمر أسابيع، وشهد تعاطفا على الشبكات الاجتماعية وقتها.

آخر تحديث: 22-06-2020 | 11:40

حرره

عبد الله الخليل

قسم تحرير الأخبار وصناعة المحتوى

قصص ذات صلة

"معا للحد من حوادث السير" تطلق موسمها التوعوي السادس

وفاة وإصابات في حادث سير جديد شمال مدينة تكنت

شاحنة متعطلة تتسبب في حادث سير دموي جنوب تكنت

فيديو الأسبوع