رئيس الجمهورية وأنديونة العيد/ سيدي ولد الأمجاد

لفتة كريمة ورائعة تلك التي قام بها فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني ، بتوجيه اوامره السامية لنقل الطلبة الموريتانيين في الجزائر مجانا إلى أرض الوطن ، وهو ما تم بالفعل حيث حطت رحلة خاصة  للموريتانية للطيران،  يوم أمس الأربعاء على مدرج مطار نواكشوط الدولي ( ام التونسي ) ، وهي تحمل على متنها فقط  ابناء الوطن الأعزاء ،  من الطلاب والطالبات في الجزائر الشقيقة ، بعد ان ضاقت بهم السبل إثر إغلاق الشقيقة الجزائر لجميع حدودها بسبب جائحة كوفيد 19 ، وعدم تمكن هؤلاء الطلبة من العودة إلى أرض الوطن لقضاء العطلة الصيفية.

فرحة عارمة جدا جمعت دموع الشوق في عيون الأهل وأبنائهم على صعيد واحد،  في حضن هذا الوطن العزيز موريتانيا أرض الرجال ،  وهي بحق فرحة العيد الكبرى.

عندما يتعانق الأمل مع الواقع  في صيف اللقاء والهناء ، فشكرا  فخامة الرئيس  فقد اعطيتم " انديوينة"  رائعة وفريدة من نوعها، لمن يستحقها فعلا وهم هؤلاء الشباب سفراء العلم والمعرفة في خير جار وشقيق ، وهل هناك ( انديونة ) أعز وأجمل من عودتهم سالمين غانمين إلى أحضان  وطنهم وذويهم  في ( وجه العيد ) ، بيض الله وجوهكم أجمعين :  آمرين وقادمين ومستقبلين .

آخر تحديث: 15-07-2021 | 15:44
شارك

حرره

عبد الله ولد الناهي

محرر أخبار ومنتج محتوى رقمي في موقع تكنت

فيديو الأسبوع